الرئيسية » اقتصاد » كيف يمكنك الاستفادة من العملات الرقمية في المستقبل
الإستثمارات الناجحة
الإستثمارات

كيف يمكنك الاستفادة من العملات الرقمية في المستقبل

كان العام الماضي عاماً قاسياً بالنسبة للقطاع المالي بشكل عام، بالرغم من علمنا بالنمو غير المسبوق للعملة الأوروبية الموحدة اليورو. بعد نهاية الشهر الأول من العام الحالي نجد أن السوق مليء بالتوقعات حول جميع مجالات و أسواق الفوركس. إلا أن عملة البيتكوين الرقمية ما زالت تسحتوذ على المشهد برمته. ويكون السؤال هنا، ما الذي يحمله المستقبل للتداول في سوق العملات الرقمية؟
مزيد من التنظيم
وفقاً لما يطرحه وسيط العملات الرقمية RCPro.com، فإن أحد أهم نقاط الاهتمام في مستقبل البيتكوين في عام 2019 سيكون فرض المزيد من الممارسات التنظيمية من جانب الحكومات العالمية. وقد بدأ هذا التوجه فعلاً في شهر نوفمبر 2017 عندما حظرت الصين، التي تعد واحدة من أكبر مواقع التداول في العملات الرقمية العالم هذا النشاط تماماً.
ومع ذلك لم تتأثر السوق ولم تتزعزع بعد، حيث سرعان ما قام المستثمرون بنقل أنشطتهم إلى خارج البلاد إلى مراكز أخرى للتشفير الآسيوي مثل سنغافورة وهونغ كونغ وكوريا الجنوبية. ولكن بعد ذلك وقعت ضربة مدمرة أخرى عندما أعلنت كوريا الجنوبية عن نيتها اتباع نفس الخطوات التي قامت بها الصين. وبالتأكيد ظهرت غضب عارم وسط متداولي العملات الرقمية وقتها.
بدأ المتداولون بوضع المطالبات عبر الإنترنت لوقف هذا الحظر، وجُمع على الفور أكثر من 200,000 توقيع. ثم قررت الجهة التنظيمية المالية في البلاد عدم تطبيق هذه الخطوة، ولكنها بالمقابل حظرت التداول المجهول بدلاً من ذلك فضلاً عن ذلك الذي قام به كل من الأجانب المقيمين وغير المقيمين. وهكذا كانت أيام سيول العاصمة كالجنة بالنسبة للعملات الرقمية ومتداوليها.
حذرت الحكومات العالمية بسرعة من أن ستحذو حذو كوريا الجنوبية أيضاً. وكان هذا في 2018 حيث ظهر انخفاض حاد في الأسعار ولكن أيضاً ظهر بنفس الوقت الكثير من الاستقرار. وبمجرد تحديد جميع القوانين الضرورية واقتراحها وتنفيذها، ستتمكن بيتكوين وغيرها من العملات الرقمية من الاستمتاع بفترة من الهدوء.
ولكن هل يجب عليك الدخول في تداول العملات الأجنبية عبر الإنترنت كمبتدئ؟ إذا كنت ستطلب نصيحة من الخبراء في هذا المجال فلن تتمكن من الحصول على إجابة واضحة. جلبت الأشهر القليلة الماضية الكثير من الآراء المتضاربة بشأن مستقبل العملة الرقمية في القطاع المالي، لذلك دعونا نرى ما هي.
تضارب الآراء
حتى إذا كنت قد أصبحت مهتماً بهذه السوق مؤخراً، فأنت على الأرجح تعرف ما الذي سيقوله المستثمرون الكبار في الوقت الحالي عن العملات الرقمية في الوقت الحالي. ابتداءً من المدير التنفيذي لشركة J.P. Morgan والذي يصفها بالاحتيال، أما “وارن بافيت” يتنبأ نهاية مشينة لهذه القصة بأكملها. لا يوجد مجال كبير للأمل على الأقل ليس عند قراءة وسائل الإعلام التي تنشر حول هذا الموضوع.
ومع ذلك هناك خبراء متفائلين هناك أيضاً. على سبيل المثال يقول “كاي فان-بيترسون” محلل ساكسو بنك الذي توقع أن بيتكوين سيرتفع إلى ما يزيد عن ألفي دولار لكل وحدة عندما كان لا يزال في طريقه إلى 900 دولار، يقول الآن إن العملة الرقمية لن تصل إلى قيمة 100 ألف دولار في عام 2019.
من السهل أن ترى أن هذه العبارات متناقضة تماماً. إذاً ما الذي يجب أن نقوم به في نهاية اليوم؟ للأسف من الصعب القول. إذا أفضل طريقة للتأكد من أنك لا تزال تجني أرباحاً من تداول عملة رقمية هي تحليل الاتجاهات والخروج بتوقعاتك الخاصة.
قم دائماً بربط قرارك بمعرفتك الاستثمارية ومدى فهمك للسوق. لا تدع ما يقوله الآخرون يؤثر عليك لأن ذلك سيعد بمثابة سقوطك كمتداول. حتى لو ارتكبت أخطاء فأنت بحاجة إلى امتلاك العملات الرقمية بدلاً من الاعتماد على إلقاء اللوم على الآخرين.
أفكار أخيرة
يجب على المستثمرين والمتداولين أن يتوخوا الحذر في عام 2019 عندما يتعلق الأمر بالعملات الرقمية. من السابق لأوانه معرفة شكل السوق خلال بضعة أشهر. أفضل رهان حتى الآن هو الانتظار لرؤية نتائج جميع القوانين المعلنة التي يتم فرضها. حتى ذلك الحين اتخذ قراراتك استناداً إلى معرفتك بالأسواق ومعرفة أوقات البيع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.