الرئيسية » منوعات » الجيش الليبى يعلن القاء القبض على الارهابى هشام عشماوى
الضابط المصرى السابق
الارهابى الخطير

الجيش الليبى يعلن القاء القبض على الارهابى هشام عشماوى

اعلن الجيش الوطنى الليبى صباح اليوم الاثنين تمكنه من القاء القبض على الارهابى هشام عشماوى الضابط السابق بقوات الصاعقة المصرية وواحد من اخطر الارهابيين المطلوبيين امنيا من قبل السلطات المصرية والليبية وذلك من خلال عملية نفذها الجيش الليبى بمدينة درنه حيث تمكنت القوات من القاء القبض عليه قبل قيامة بتفجير نفسة بواسطة حزام ناسف كان يرتدية مؤكدة انه لم يتمكن من الانتحار نتيجة لسرعة العملية ودقتها .

وكان هشام عشماوى ضابط بالقوات المسلحة المصرية حيث تخرج من الكلية الحربية عام 2000 وتميز بالكفائة والالتزام بناء على شهادات قياداته بالقوات المسلحة حيث تلقى هشام عشماوى تدريب عسكريا بالولايات المتحدة الامريكية نظرا لكفائته الا ان التزامه الدينى سرعان ما تحول الى التشدد والافكار المتطرفة الى ان استقال من الجيش المصرى عام 2012 وقبل احداث رابعة العدوية 2013 .

بعدها اعلن عشماوى انضمامه لتنظيم انصار بيت المقدس فى سيناء حيث استفاد الضابط من طول الخدمه بها وتمكن من التواصل مع بعض العناصر الليبية المتطرفة نظرا لمعرفته بطرق الدخول والهروج من الصحراء فى سيناء وقام عشماوى بتنفيذ العديد من العمليات الارهابية فى مصر ابرزها محاولة  عملية اغتيال النائب العام السابق هشام بركات2014 والاشراف على عملية محاولة اغتيال وزير الداخلية الاسبق وحادث الهجوم على كمين الكرم الذى راح ضحيته 28 جندى من الجنود المصريين .

وعند اعلان جماعة انصار بيت المقدس مبايعه تنظيم داعش انشق هشام عشماوى عن التنظيم مكون تنظيم اخر فى سيناء واسماه المرابطون نفذ من خلاله العديد من الاعمال الارهابية وطور فيه قدرات اعضائه على القتال حيث كان مشرفا على العنصر العسكرى والقتال فى التنظيم ويعد هشام عشماوى احد العناصر الارهابية التى حكم عليها بالاعدام من قبل السلطات المصرية غيابيا بالاضافة الى اعلان انصار بيت المقدس اهدار دمه عقب الانشقاق عن التنظيم .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.