الرئيسية » اخبار العالم » بتسوانا تقرر رفع الحظر عن صيد الافيال وتعتبرها رياضة
الصراع البشرى والحياة البرية
جمهورية بتسوانا

بتسوانا تقرر رفع الحظر عن صيد الافيال وتعتبرها رياضة

تستعد الحكومة البتسوانية لاتخاذ قرار برفع الحظر المفروض على صيد الافيال والذى اتخذه الرئيس البتسوانى الاسبق إيان خاما عام 2014 بعدما اثبتت عدد من الاحصاءات  انخفاض عدد الافيال فى شمال البلاد واستمر هذا القرار حتى يونيو 2018 حيث قام البرلمان البتسوانى بمناقشة أمكانية رفع الحظر عن صيد الافيال فى جمهورية بتسوانا واعتباراها رياضة .

ومن المنتظر ان يتسبب هذا القرار ى عدد من الاحتجاجات لدى الجماعات المعنية بالمحافظة على حقوق الحيوان ، حيث تخشى هذه الجمعيات من الاتقراض الناتج عن الصيد الجائر للافيال فى القارة الافريقية حيث يقدر عدد الافيال فى بتسوانا وحدها 130 الف فيل اى ما يقرب من ثلثل الافيال حول العالم الا ان الحكومة البتسوانية اكدت ان عدد الافيال يزيد عن 230 الف فيل فى بتسوانا .

وصرح البرلمان البتسوانى ان الافيال فى بتسوانا تسببت فى خسائر كبيرة فى المحاصيل الذراعية وصلت الى 72 % من محصول الذرة الاصفر الاساسى غرب البلاد وهذا يعد صراح بين البشرية والحياة البرية التى تهدد المحاصيل الزراعية للسكان المحليين مما يتسبب فى خلق حالة من العداء لدى السكان من الحياة البرية وخاصة الفيلة المنتشرة بشكل كبير .

من جانبة طالب الرئيس البتسوانى الحالى موجويتزي ماسيسي البدء فى حوار مجتمعى موسع من اجل التوصل الى قرار واضح حول امكانية الغاء فرض الحظر على صيد الافيال واعتبارها رياضة يمكن ممارستها خلال الفترة المقبلة وتأثير ذلك على انقراض هذا النوع من الفيلة من الكرة الارضية بالرغم من تأكيد احد اعضاء البرلمان المعنيين بحقوق الحيوان ان ذلك لن يؤثر على تناقص عدد الافيال .

ويعتبر صيد الافيال واحد من اهم المهن التى يقوم بها الصيادون من اجل بيع العاج الذى يقدر سعره بملايين الدولارات فى السوق الاوربية وهو ما يمثل خطر على الحياة البرية فى العالم .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.