الرئيسية » اخبار مصر » خبراء فى الرى يوضحون السيناريوهات المتوقعه حال تعثر المفاوضات لحل ازمة سد النهضة
الاتحاد الافريقى
المفاوضات الاخيرة

خبراء فى الرى يوضحون السيناريوهات المتوقعه حال تعثر المفاوضات لحل ازمة سد النهضة

تتزايد المخاوف المصرية بشكل مستمر نتيجة لتعثر المفاوضات بين دول حوض النيل حول سد النهضة والمدة الزمنية التى تستخدمها اثيوبيا فى ملئ السد وأليات التشغيل الخاصة به حيث وجهت مصر دعوة الى كلا من الخرطوم واديس ابابا من اجل استئناف المفاوضات من جديد ومن المقرر ان تبدء المفاوضات غدا السبت لخروج بحلول نهائية بعد تعثر المفاوضات السابقه جميعها فى ايجاد الحلول .

وتسعى القاهرة الى ضمان حقوقها التاريخية فى مياه نهر النيل حيث تحصل مصر على 55.5 مليون متر مكعب من مياه النيل المصدر الاساساى والوحيد للمياه العزبة بها وبناء سد النهضة وتشغيله سوف يؤثر على كمية المياه التى ستصل لمصر باعتبارها دولة من دول المصب الى جانب السودان وكانت التقارير الخاصة بالمفاوضات وضحت ان سد النهضة سيعمل على تخزين 74 مليون متر مكعب من مياه النهر مما يؤثر على مصر بشكل مباشر .

واكد عدد من خبراء الرى انه فى حال فشل وزراء خارجية الدول الثلاث فى الوصول الى حلول مرضية لكل الاطراف من بينهم مصر والسودان واثيوبيا فان مصر سوف تلجأ الى الاتحاد الافريقى وذلك بناء على تعليمات زعماء الدول الثلاث التى حددت الخامس عشر من مايو موعد نهائى لانتهاء المفاوضات السلمية ومن المتوقع ان تتوجه مصر الى الامم المتحده ومجلس الامن .

وصرح مستشار وزير الرى السيد ضياء القوصى انه من المتوقع ان تتعرض المفاوضات الى الفشل من جديد نتيجة لتمسك كلا من اثيوبيا والسودان بمطالبهم وتمسك مصر بحقوقها التاريخية فى مياه النهر الازرق ، من جانبة تروج الدولة الاثيوبية الى ان سد النهضة سيحقق التطور لبلادهم التى عانت كثيرا من الفقر ونقص الموارد كما انه سيعود بالفائده على دول المصب مصر والسودان حيث سينتج السد 6 الاف ميجا وات من الكهرباء .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.