الرئيسية » اخبار مصر » وفاة مريم عبد السلام بعد اعتداء وحشى عليها بشوارع توتنجهام البريطانية

وفاة مريم عبد السلام بعد اعتداء وحشى عليها بشوارع توتنجهام البريطانية

أعلنت الصحف البريطانية وفاة الطالبة المصرية مريم عبد السلام مساء أمس الأربعاء متاثرة بجراحها بعد تعرضها للضرب من قبل عشر سيدات بريطاني الجنسية فى أحدى حافلات النقل العام بمدينة توتنجهام البريطانية حيث تدررس مريم الهندسة فى أحدى الجامعات بالمدينة , وكانت مريم تعرضت للضرب من قبل السيدات اللاتى وجهن لها عبارات عنصرية فردت عليهم مريم وذلك وفق لبيان أسرة مريم .

هذا وقد تسببت الحادثة فى أحداث غضب عارم فى الأوساط المصرية التى أكدت أنه يجب على السلطات المصرية عدم التهاون فى حق مريم وشن رواد مواقع التواصل الأجتماعى هجوما عنيف على الدولة البريطانية التى لايتوافر فى شوارعها الأمان ولديها أزدواجية فى معايير حقوق الإنسان على حد قولهم , من جانبة ردت السلطات البريطانية أن الشرطه سوف تقوم بكافة الجهود اللازمة من أجل ضبط الجناه  وطالبت جميع من تواجد فى الحافلة أثناء الواقعه أن يتوجه الى الشرطة للادلاء بشهادتهم .

وعلى صعيد أخر اتهمت أسرة الضحية المصرية مريم عبد السلام المستشفى التى كانت تعالج أبنتهم أنها أهملت حالة مريم وأخرجتها من العناية المركزة بالرغم من سوء حالتها الصحية وطالبت الاسرة بالتحقيق مع المستشفى بالأضافة الى سرعة القبض على الجناة الحقيقين وأتهمت الأسرة الشرطة بعدم القيام بدورها بشكل فعال حيث أن جميع أحداث الواقعه تتواجد بالكاميرات الا ان الشرطة رفضت أطلاع الأسرة عليها .

من جانبة أعلنت وزارة الخارجية المصرية أنها تتابع مع الشرطة البريطانية كافة الاجراءات الجنائية الى أن يتم الحصول على حق المواطنه المصرية كما أعلنت ايضا أنه سيتم نقل جثمان الفقيدة الى القاهرة عقب أنتهاء الطب الشرعى من تشريح الجثة وذلك على حساب الدولة دون تحمل الأسرة لاى نفقات , كما أعلنت وزارة الهجرة المصرية أنها تقدمت ببلاغ رسمى ضد المشفى التى كانت تعالج مريم بعد وقوع الحادث .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *