الرئيسية » اخبار مصر » أسرة شادية تعلن رفضها لصورة مسيئة للراحلة وتطالب بحذفها ومعاقبة ناشرها
شادية
جنازة شادية

أسرة شادية تعلن رفضها لصورة مسيئة للراحلة وتطالب بحذفها ومعاقبة ناشرها

انتشرت عبر وسائل التواصل الاجتماعي صورة للفنانة الراحلة شادية، التي رحلت عن عالمنا منذ أيام عن عمر يناهز الـ86 عاما، وترجع الصورة إلى عام 2012 حيث كانت الفنانة الراحلة تتلقى العلاج في إحدى المستشفيات المصرية، و بعدها انتقلت إلى بيتها لاستكمال العلاج على أيدي أحد المتخصصين في العلاج الطبيعي، وهناك تم التقاط الصورة التي تم نشرها في أثناء إحدى الجلسات، ومن قم تم انتشار هذه الصورة بعد وفاتها عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

ابن شقيق شادية يعبر عن رفض الأسرة لصورتها المسيئة:

جدير بالذكر أن الفنانة الراحلة كانت ترفض ظهورها إلى الجمهور منذ ثلاثين عاما، وكانت قد أوصت بالحفاظ على خصوصيتها بصورة دائمة، وهو الأمر الذي دعى أسرة الفنانة إلى اتخاذ موقف فعال حيال أمر ظهور صورة لها على مواقع التواصل الاجتماعي، ولذا فقد طالب خالد شاكر، بصفته ابن شقيقها بحذف هذه الصورة على الفور، معبرا عن انزعاجه وأسرته من ظهورها وتداولها على مواقع السوشيال ميديا، مؤكدا أن الفنانة الاحلة كانت تحاول على مدار الأعوام الماضية أن تحافظ قد الإمكان على خصوصيتها وعدم ظهورها على العامة.

كما أكد خالد شاكر ابن شقيق الفنانة من خلال مكالمته هاتفية له مع الإعلامي وائل الإبراشي على قناة دريم أن الفنانة لم توص سوى بالحفاظ على حرمتها بعد موتها، وهو ما يجب على الجمول أن يحترمه، ويساعد على تنفيذه.

نقابة العلاج الطبيعي تتعهد بالبحث عن ناشر صورة شادية:

في الإطار ذاته أعلن الدكتور سامي سعد بصفته النقيب العام للعلاج الطبيعي، عن أن البحث جار عن الطبيب الذي قام بنشر صورة شادية بعد موتها، وأنه سوف يتلقى عقابا فول التأكد من كونه هو من قام بنشر هذه الصورة عقب انتهاء التحقيقات، مشيرا إلى أنه في حال ما إذا كان صاحب هذه الصورة ليس أخصائيا في العلاج الطبيعي فإنه يجب أن يتحول الأمر إلى النيابة العامة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *