الرئيسية » اخبار الرياضة » السوبر المصرى : ضربات الترجيح هى الحل المباشر فى حالة انتهاء المباراة بالتعادل
السوبر المصرى
فريق الاهلى

السوبر المصرى : ضربات الترجيح هى الحل المباشر فى حالة انتهاء المباراة بالتعادل

اثيرت حالة من الجدل فى الشارع المصرى خلال الساعات القليلة الماضية بسبب مباراة السوبر المصرى التى من المقرر ان تلعب فى مساءا اليوم الجمعه الموافق 10 من فبراير الجارى على ملعب استاد محمد بن زايد بنادى الجزيرة فى دولة الامارات العربية، والتى ستجمع بين قطبى الكرة المصرية والفريقان الاعرق والاكثر شعبية فى مصر الاهلى والزمالك، وجاءت حالة الجدل بين الجماهير العاشقة للناديين والتى يتوقع كل منها الفوز للفريق الذى يشجعه ويقف بجانبه دائما.

ولكن نقطة الجدال التى شهدت انفاصالا شديدا فى الاراء بين الجماهير وبعضها البعض هى الحل الذى سيلجأ اليه الفريقان فى حالة انتهاء المباراة بالتعادل سواء الايجابى او السلبى خاصة ان المباراة هى مباراة البطولة الواحدة ويجب الاعلان عن فائز فى نهايتها حتى يحصل على بطولة السوبر المصرى فى النهاية بالاضافة الى الجوائز المعلنة من الشركة الراعية والمنظمة لهذا اللقاء.

وقد حرص المهندس حسين عامر رئيس لجنة المسابقات التابعة للاتحاد المصرى لكرة القدم على الرد على هذه الجدالات وحسمها بصورة كاملة خاصة ان البعض اكد على وجود وقت اضافى فى حالة انتهى الوقت الاصلى بالمباراة بالتعادل، ومن ثم اللجوء الى ضربات الترجيح فى حالة استمر التعادل بينما يرى آخرون ان اللجوء الى ضربات الترجيح مباشرة فى حالة انتهاء الوقت الاصلى بالتعادل هو الحل البديل والمعتاد فى مثل هذه المبارايات فى جميع دول العالم وليس فى مصر فقط، واكد المهندس عامر حسين ان الرأى الاخير هو الصواب وان ضربات الحظ الترجيحية من نقطة الجزاء سيكون الحل الوحيد والمباشر فى حالة انتهاء المباراة بالتعادل.

ومايجب الاشارة اليه ان الاهلى والزمالك قد تقابلا فى هذه المباراة باعتبار الاهلى هو بطل الدورى المصرى الممتاز فى الموسم السابق بينما الزمالك هو بطل كأس مصر فى الموسم السابق، وان هذا اللقاء هو الثانى على التوالى الذى يلتقى به الفريقان حيث سبق وألتقى الفريقان فى هذه البطولة فى الموسم السابق فى الامارات الا ان المباراة وقتها اقيمت على ملعب هزاع بن زايد بنادى العين وانتهت بفوز الاهلى بثلاثة اهداف مقابل هدفين.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *