الرئيسية » اخبار العالم » اردوغان في زيارة قريبة إلى روسيا لتباحث سبل تعزيز العلاقات بين البلدين
أردوغان
الرئيس التركي رجب طيب أردوغان

اردوغان في زيارة قريبة إلى روسيا لتباحث سبل تعزيز العلاقات بين البلدين

صرحت أنقرة بأن هناك زيارة مرتقبة لرئيس تركيا رجب طيب اردوغان لروسيا، في النصف من شهر مارس القادم، سيقوم من خلالها بالالتقاء بالرئيس الروسي فلاديمير بوتين، لمناقشة فرص إنعاش العلاقات بين تركيا وروسيا، وصرح حسين دريوس السفير التركي في موسكو، أن قمة اردوغان بوتين المنتظر انعقادها في عاصمة روسيا، ستكون القمة الرابعة من هذا النوع، التي ستجمعه بالرئيس الروسي في غضون 6 أشهر، وأن النقاشات ستكون مركزة بشكل خاص على الخطوات التي يجب اتباعها لتطوير العلاقات بين البلدين، وتحسينها لتشمل مجالات وميادين عديدة، وأوضح السفير التركي أن أنقرة تنوي طرح مقترح إعفاء السياسيين ورجال الأعمال الأتراك من تأشيرة الدخول إلى روسيا، حيث صرح أن مسار تطوير العلاقات بين البلدين يتطلب إلغاء التأشيرة للسياسيين ورجال الأعمال الأتراك على الأقل.

السفير التركي يؤكد أن تعزيز العلاقات مع روسيا من خلال زيارات اردوغان ضرورة سياسية

وبشأن المجال الاقتصادي، ذكر السفير التركي أن التعاون المشترك بين بلاده ومنظمة شنغهاي للتعاون والاتحاد الأوراسي الاقتصادي، يعتبر ضرورة سياسية، حيث صرح بأن العلاقات التي تجمع تركيا بمنظمة شنغهاي للتعاون، والاتحاد الأوراسي الاقتصادي هي علاقات طيبة، حيث أن تركيا عازمة على استمرار تلك العلاقات، مضيفا بأنهم شركاء مع شنغهاي للتعاون فيما يخص الحوار، الشيء الذي يتطلب الحفاظ على علاقات طيبة مع البلدان التي هي عضوة في المنظمة، وتطوير العلاقات مع هذه الأخيرة مندرج في أفق القرار السياسي، وفيما يخص التعاون المشترك بين أنقرة وموسكو المرتبط بالقضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك، أشار السفير التركي إلى أنه من المنتظر عقد لقاء ثلاثي يضم روسيا وإيران وتركيا، في أستانا عاصمة كازاخستان، وذلك في السادس من فبراير الحالي، من أجل تثبيت أسس الرقابة على قرار وقف إطلاق النار في سوريا، لافتا إلى أن فريقا من العسكريين أيضا سيكون ضمن الوفد التركي الذي سيحضر إلى أستانا.

السفير التركي يتحدث عن الأوضاع في سوريا

وأضاف سفير تركيا برموسكو أن وقف إطلاق النار بسوريا مازال ثابتا وصامدا، وليس بوسعه التطرق إلى تفاصيل آلية الرقابة الثلاثية، غير أن كل من روسيا وإيران وتركيا قاما بالاتفاق على تبادل المعلومات فيما بينهم بشأن الخروقات المسجلة في المناطق التي تم الاتفاق على رقابتها في سوريا، والدليل على ذلك النتائج المحققة على الأرض، ونذكر أن وزارة خارجية كازاخستان كانت قد قامت بالإعلان يوم أمس الخميس، بالإعلان عن التجهيز لمباحثات إيرانية تركية روسية في أستانا في السادس من شهر فبراير الحالي، وفي هذا الإطار صرحت صحيفة حرييت التركية نقلا عن مصدر تركي مطلع، أنه من المزمع عقد مجموعة من المشاورات والنقاشات بين ممثلين للمعارضة السورية ومسؤولين أتراك، اليوم الجمعة في أنقرة.

انطلاق جولة ثانية من مفاوضات السوريين حسب ترجيح أحد المسؤولين

وذكرت صحيفة حرييت أن المصدر المذكور، صرح بأنه يرجح بدء الجولة الثانية من مفاوضات السوريين المنعقدة في أستانا، في الثامن من شهر فبراير الحالي، وهذا تحت رعاية وإشراف الدول الثلاث المتمثلة في تركيا وروسيا وإيران، والجدير بالذكر أن الجولة الأولى من مفاوضات أستانا التي تم انعقادها مؤخرا، قامت بالتأكيد على ضرورة ثبات وقف إطلاق النار في سوريا، وأبدت تمهيدا لمفاوضات ثانية تحت رعاية أممية في جنيف، وذلك في الثامن من شهر فبراير الحالي، غير أن  مبعوث الأمم المتحدة إلى سوريا ستيفان دي ميستورا، قام بالإعلان عن تأجيل اجتماع جنيف إلى العشرين من الشهر الجاري، بالشكل الذي يخدم صمود وقف إطلاق النار بسوريا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *