الرئيسية » اخبار الرياضة » نتيجة مباراة ريال بيتيس وبرشلونة اليوم الاحد 29/1/2017 الدورى الاسبانى
مباراة ريال بيتيس وبرشلونة
الدورى الاسبانى

نتيجة مباراة ريال بيتيس وبرشلونة اليوم الاحد 29/1/2017 الدورى الاسبانى

واصل فريق برشلونة سلسلة نزيف النقاط فى بطولة الدورى الاسبانى بعد ان فقد نقطتين جديدتين فى بطولة الدورى الاسبانى بعد ان انتهت المباراة التى حل فيها ضيفا على فريق ريال بيتيس على ملعب استاد بينتو فيامارين بالتعادل الايجابى بهدف بمثله لكل فريق، وكانت هذه المباراة قد لعبت فى الجولة العشرين من الليجا الاسبانية التى ابتعدت البارسا عن المنافسة عن لقبها فى الموسم الحالى بعد هذا التعادل المخزى.

وعلى الرغم من ان البارسا قد فقدت نقطتين هامتين فى مشوارها فى بطولة الدورى الا ان رصيدها قد ارتفع الى النقطة 42 لتتقدم الى المركز الثانى على حساب اشبيليه التى تفوقت عليها برشلونة بفارق الاهداف مع العلم ان اشبيليه لم تلعب مباراتها فى هذه الجولة بعد بينما ريال بيتيس فقد نجح فى اقتناص نقطة غالية فى هذه المباراة الصعبة ليرتفع رصيده الى 23 متواجدا بهم فى المركز ال13 من البطولة.

ملخص الشوط الاول :

سيطر فريق برشلونة على الكرة من الدقيقة الاولى ونجح فى حصار لاعبى ريال بيتيس فى وسط ملعبهم خلال الدقائق الاولى من هذا الشوط الا انها كانت سيطرة دون خطورة على المرمى الا ان ريال بيتيس قد استطاع ان يستغل المساحات الفارغة فى خط ظهر برشلونة من اجل تهديد المرمى الخاص بهم، وكانت اولى معالم الخطورة خلال هذا الشوط متمقلة فى تسديدة اللاعب رومبي كاسترو فى الدقيقة 11 التى تصدى لها الحارس ببراعة ليحافظ تير تشيجن على نظافة شباكه فى الدقائق الاولى من المباراة، ويعطى الفرصة للاعبى برشلونة ليعديوا ترتيب خطوطهم من جديد.

واصبحت المباراة سجالا بين الفريقين الا ان ريال بيتس كانت الاكثر خطورة على المرمى الا ان دفاعات البارسا ظلت كما هى صامدة كما نجح الحارس تير تشيجن فى التصدى لتسديدة صاروخية اخرى اطلقها اللاعب داني سيبايوس فى الدقيقة 18، واصبحت المباراة بعد ذلك لصالح ريال بيتيس الذى تمكن من السيطرة على الكرة بصورة اكبر كما هدد مرمى برشلونة بصورة مستمرة فى ظل التراجع والاداء الغير جيد من لاعبى البارسا طوال هذا الشوط، والذى جعل لاعبى ريال بيتيس يطمعون فى هذه المباراة ويلعبون بثقة زائده خاصة مع تراجع لاعبى برشلونة الى وسط ملعبهم وهو امر غير معتاد من الفريق الكتالونى.

اما الربع ساعة الاخيرة من هذا الشوط فقد عادت برشلاونة ونجحت فى السيطرة على اللقاء كما انها نجحت فى تهديد مرمى ريال بيتيس بصورة كبيرة؛ فقد كانت اخطر هذه الهجمات من تسديدة اللاعب نيمار داسيلفا فى الدقيقة 37 الا ان تألق الحارس منع برشلونة من تسجيل اولى اهداف هذا اللقاء، وقد شهد هذا الشوط حصول اللاعب جيرارد بيكيه على الكرت الاصفر فى الدقيقة 43 ليكون هذا الكرت الاصفر الوحيد الذى يشهره الحكم خلال هذا الشوط، وانتهى هذا الشوط الممتعه بالتعادل السلبى بدون اى اهداف.

ملخص الشوط الثانى :

استمرت المتعه حاضرة خلال هذا الشوط الذى لم يتمكن اى من الفريقين ان يعلى سيطرته على اللقاء على حساب الاخر خاصة ان المباراة كانت مفتوحة من جانب الفريقين، وكان التهديد والخطورة على المرمىيين حاضرة طوال هذا الشوط وهو ما ادى زيادة الكروت الصفراء خلال هذا الشوط على عكس الاول الذى لم يشهد سوى حصول لاعب واحد فقط من البارسا على الكروت الصفراء، وكانت اول الكروت الصفراء متمثلة فى حصول اللاعب بيتروس ماثيوس عليها فى الدقيقة 67.

كما حصل عليه ايفان راكتيتش هو الاخر فى الدقيقة 70، وفى الدقيقة 75 احتسب الحكم ركلة حرة مباشرة لصالح فريق رريال بيتيس ليضعها اللاعب اليكس اليغريا فى الشباك مباشرة ليتقدم لفريقه فى وقت قاتل كما شهدت الدقيقة 78 حصول اللاعب روبين كاسترو على الكرت الصافر كما شهدت الدقيقة 79 حصول اللاعب اندريه جوميز على البطاقة الصفراء، وبعد هذا الهدف اصبحت المباراة اسرع وامتع خاصة من فريق برشلونة الذى هجم بشرراسة من اجل تعديل النتيجة فى هذا الوقت من المباراة.

وفى الربع ساعة الاخيرة من هذا الشوط سيطرت برشلونة بصورة كاملة بينما لاعبى ريال بيتيس قد تراجعوا الى الخلف من اجل الحفاظ على نظافة شباكهم والحفاظ على تقدمهم هذا، وقد شهد هذا الشوط تغاطى الحكم عن هدف صحيح لصالح برشلونة بعد ان اخرج الحارس الخاص بريال بيتيس الكرة بعد ان تخطت خط المرمى، وهو ما ادى الى حدوث اعتراض كبير من لاعبى برشلونة مطالبين باحتساب الهدف الذى تأكدت صحته بعد ذلك فى الاعادة.

وعقب هذه الازمة زاد لاعبى برشلونة من ضغطهم الشرس على امل تسجيل هدف التعديل من اجل اقتناص ولو نقطة وحيدة من هذا اللقاء الصعب، ومع تكتل لاعبى ريال بيتيس فى وسط ملعبهم زادت الامور صعوبة مما جعل لاعبى برشلونة يلجأون الى التسديد من خارج المنطقة الذى كان فى بعض الاحيان يفقد خطورته نتيجة للتكتل الواضح من لاعبى ريال بيتيس فى منطقة الجزاء الخاصة بهم.

ومع اقتراب انتهاء هذه المباراة فى الخمس دقائق الاخيرة هدأت المباراة للغاية مما جعل لاعبى ريال بيتيس يلعبون بارتياحية اكبر الا ان لويس سواريز اللاعب الاورواجوائى رفض خروج فريقه مهزوم ونجح فى تسجيل هدف التعديل فى وقت قاتل فى الدقيقة 90 ليقتنص نقطة غالية من هذه المباراة الصعبة، والتى اطلق بعدها الحكم صافرة النهاية معلنا عن التعادل الايجابى بهدف لكل فريق.

 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *