الرئيسية » اخبار الرياضة » نتيجة مباراة يوفنتوس وميلان اليوم الجمعه 23/12/2016 السوبر الايطالى
مباراة يوفنتوس وميلان
السوبر الايطالى

نتيجة مباراة يوفنتوس وميلان اليوم الجمعه 23/12/2016 السوبر الايطالى

نجح فريق ميلان فى الحصول على اللقب المحلى الايطالى الذى نافس عليه فريق يوفنتوس فى مباراة اليوم التى لعبت على ملعب استاد جاسم بن حمد بنادى السد فى العاصمة القطرية الدوحة، وقد لعب الفريقان هذه المباراة ضمن منافسات بطولة السوبر الايطالى التى تمكن فريق ميلان من الحصول علها على حساب السيدة العجوز بعد مباراة صعبة على كلا الفريقين الا ان الميلان هو من استطاع حسمها لصالحه.

وقد فشل الفريقان فى انهاء المباراة فى وقتها الاصلى لصالح احدهما بعد ان انتهت المباراة فى ال90 دقيقة الاولى من المباراة بالتعادل الايجابى بهدف لكل فريق، ولجأ الفريقان الى الشوطيين الاضافيين الا ان اليوفى وميلان فشلا فى التسجيل خلال هذان الشوطان مما جعلهما يلجأن الى ركلات الجزاء الترجيحية التى فاز من خلالها ميلان باللقب بنتيجة اربعة اهداف مقابل ثلاثة لليوفى.

ملخص الشوط الاول :

قدم الفريقان مباراة مميزة من الدقيقة الاولى فى هذا اللقاء حيث لعب الفريقان بطريقة هجومية بحته وقد فتحا خطوطها من الدقيقة الاولى رغبة فى التسجيل، وقد تخلى الفريقان عن الحذر الدفاعى مما اعطى المباراة المتعه والاثارة من الدقيقة الاولى، وكان يوفنتوس هو من هدد مرمى ميلان فى الدقائق الاولى الا ان دفاعات ميلان قد نجحت فى التصدى لتلك الهجمات وحافظت على نظافة شباكها.

الا ان اليوفى كان الاكثر تنظيما فى الملعب مما ساعده على اعلاء سيطرته على اللقاء وهدد مرمى ميلان فى اكثر من كرة حتى نجح اللاعب جيورجينى كيللينى فى تسجيل هدف فريقه الاول فى الدقيقة 18 مما جعل المباراة اسرع من جانب الفريقين سواء ميلان الذى كان يرغب فى تعديل النتيجة او اليوفى الذى كان يرغب فى تعزيز تقدمه، وقد شهد هذا الشوط العديد من الهجمات الخطيرة التى ضاعت بسبب قوة الدفاع للفريقين بالاضافة الى حراس المرمى.

وزادت المباراة من متعتها واثارتها فى الدقائق الاخيرة منها قبل انتهاء هذا الشوط الذى رغب ميلان فى تعديل النتيجة قبل اطلاق الحكم صافرة نهايته، وقد شهدت الدقيقة 35 حصول اللاعب ستيفان ليشتستاينر على الكرت الاصفر الاول فى اللقاء، وفى الدقيقة 38 تمكن اللاعب جياكومو بونافنتورا من تعديل النتيجة لصالح فريقه، وفى الدقيقة 43 حصل اللاعب أليسيو رومانيولي على الكرت الاصفر الاول للاعبى ميلان، وانتهى هذا الشوط بالتعادل الايجابى بهدف لكل فريق

ملخص الشوط الثانى :

استمرت المتعه حاضرة من بداية هذا الشوط هو الاخر، وعلى الرغم من عدم التسجيل خلال هذا الشوط الا ان الفريقان قد قدما متعه واثارة بلا  حدود من الدقيقة الاولى وحتى اطلاق الحكم لصافرة نهاية هذا الشوط الا ان صلابة الدفاعات بالنسبة للفريقين هى من حدت من التسجيل على الرغم من الهجمات المستمرة للفريقين التى لم تتوقف طوال هذا الشوط،  وقد مثلت التسديدات من خارج المنطقة الكثير من الخطورة على المرمى.

خاصة من يوفنتوس الذى كان اكثر سيطرة على الكرة واكثر تهديدا للمرمى الا ان ميلان على الرغم من اعتماده على الهجمات المرتدة السريعة الا انه قد تمكن من تهديد مرمى فى اكثر من مرة، وكاد ان يسجل الهدف الثانى فى اكثر من فرصة الا ان الحارس والدفاع الخاص باليوفى نجح فى التصدى لتلك الهجمات، وقد شهد هذا الشوط حصول جوراي كوشكا على الكرت الاصفر فى الدقيقة 58 كما حصل عليه ماتيا دي تشيليو فى الدقيقة 70، وانتهى هذا الشوط بنفس نتيجة الشوط الاول اى بالتعادل الايجابى بهدف بمثله لكل فريق مما ادى الى لجوئهما الى الشوطيين الاضافيين.

ملخص الشوط الاضافى الاول :

على الرغم من لجوء الفريقين الى الوقت الاضافة الا ان هذا الامر لم يؤثر على اداءهما او على ليقاتهما البدنية حيث استمرت المتعه والاثارة التى اعتادا الفريقان على تقديمهما طوال المباراة خلال هذا الشوط هو الاخر، وظلت الخطورة حاضرة من جانب الفريقين الا ان ميلان تمكن من السيطرة على الكرة خلال هذا الشوط وكاد ان يسجل الثانى فى اكثر من فرصة الا ان اليوفى تماسك ضد هذه الهجمات.

وفى المقابل فقد قادت السيدة العجوز اكثر من هجمة على ميلان التى كانت تهدد مرمى ميلان فى اكثر من مرة، وقد شهد هذا الشوط حصول جونزالو هيجواين على الكرت الاصفر فى الدقيقة 120، وقد انتهى هو الشوط هو الاخر بالتعادل الايجابى بهدف لكل فريق.

ملخص الشوط الاضافى الثانى :

وواصل فريق يوفنتوس وميلان فى مستواهما المميز المقدم خلال هذا الشوط بل ان الشوط الاضافى الثانى من المباراة قد شهد الكثير من الهجمات المستمرة على المرميين رغبة فى التسجيل بدلا من اللجوء الى ركلات الجزاء الترجيحية، وقد تمكن فريق ميلان من تهديد المرمى فى اكثر من مرى وحاصر يوفنتوس فى وسط ملعبه.

الا ان ميلان قد فشل فى ترجمه هذه السيطرة والهجمات الى هدف ثانى فى اللقاء، وفى الدقائق الاخيرة من هذا الشوط قدم الفريقان فى الدقائق العشرة الاخيرة اداءا مغايرا عن باقى المباراة بصورة اكثر قوة ومتعه الا انهما قد فشلا فى التسجيل فى هذا الشوط هو الاخر لينتهى هذا الشوط بالتعادل الايجابى بهدف لكل فريق مثل الاشواط الماضية، وهو ما اجبر يوفنتوس وميلان على اللجوء الى ركلات الجزاء الترجيحية.

ركلات الجزاء الترجيحية :

واستمرت المتعه حاضرة فى ركلات الجزاء الترجيحية بعد ان اضاع الفريقان فى بداية الامر الا انه سرعان ما تم التسجيل واستمرت المتعه حاضرة فى ظل تألق حراس المرمى حتى استطاع ميلان ان ينهى هذه المباراة الصعبة والمثيرة لصالحه بنتيجة اربعة اهداف مقابل ثلاثة ليتوج باللقب الايطالى ويعود الى منصات التتويج من جديد بعد ان تغيب عنها منذ اكثر من موسم.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *