الرئيسية » اخبار العالم » بوتين يؤكد على أن المؤسسات التركية تم اختراقها بشكل عميق من طرف عناصر هدامة
بوتين
الرئيس الروسي فلاديمير بوتين

بوتين يؤكد على أن المؤسسات التركية تم اختراقها بشكل عميق من طرف عناصر هدامة

صرح الرئيس الروسي فلاديمير بوتين فيما يتعلق بحادث قيام تركيا بإسقاط القاذفة الروسية في سوريا، أن رأيه بهذا الشأن قد تغير مؤخرا، وأكد على أن هناك عناصر هدامة، قامت باختراق المؤسسات التركية بطريقة عميقة، حيث جاء في تصريحات بوتين في مؤتمره الصحفي السنوي الكبير المنعقد في موسكو، اليوم الجمعة الثالث والعشرون من ديسمبر، أنه في بادئ الأمر كان يشكك في احتمالية أن حادث إسقاط قاذفة سو24 في سوريا باستخدام صاروخ تركي، تم تنفيذه بدون صدور أمر بذلك من القيادات التركية العليا، من طرف أشخاص يهدفون إلى الإضرار بالعلاقات التي تجمع روسيا وتركيا، إلا أن الأحداث الأخير، ومن ضمنها حادث اغتيال أندريه كارلوف السفير الروسي بتركيا، جعلته يغير موقفه هذا، مشيرا إلى أنه بعد الهجوم الذي استهدف السفير الروسي في تركيا، الذي نفذه أحد عناصر القوات الخاصة، دفعه إلى تغيير موقفه، وجعله يتيقن بأن كل شيء ممكن، وأن قيام العناصر الهدامة باختراق مؤسسات الدولة التركية، يبدو أنه عميق.

بوتين يؤكد على أن اغتيال السفير الروسي بتركيا لن ينجح في جعل العلاقات بين البلدين متوترة 

وصرح بوتين أن حادث اغتيال السفير، يعتبر بمثابة هجوم على روسيا وكذلك على العلاقات الروسية التركية، وقام بالتحذير من توجيه الإتهام إلى جهة ما في هذا الوقت، وكذلك قام بوتين بالتأكيد على أن هذا الحادث لن يتمكن من عرقلة مسار تطور العلاقات التي تجمع كل من روسيا وتركيا، حيث شدد على أن موسكو تعلم تماما مدى أهمية هذه العلاقات، وستقوم ببذل قصارى جهدها لتنميتها، والجدير بالذكر أن اغتيال سفير روسيا في أنقرة، حدث مساء يوم الإثنين الماضي، حيث تم تنفيذه من طرف الشرطي مولود ميرت ألطنطاش، الذي قام بالتسلل إلى مركز المعارض، في الوقت الذي كان فيه السفير يقوم بافتتاح معرض للصور الفوتوغرافية، والشيء الملفت أن هذا الهجوم تم بعد مرور عام على حادث إسقاط قادفة سو24 الروسية في سوريا بواسطة مقاتلة تركية، حيث أن هذا الحادث كان قد نجم عنه توتر العلاقات بين البلدين، حيث أن هذه الأزمة تم تجاوزها في يونيو الماضي.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *