الرئيسية » اخبار مصر » السيسي يأمر بإزالة كافة المباني الواقعة بمجرى السيول في رأس غارب
السيسي
السيسي

السيسي يأمر بإزالة كافة المباني الواقعة بمجرى السيول في رأس غارب

قام الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي اليوم بافتتاح عدد من المشروعات التي اقيمت بمساعدة هيئة الطرق القومية اليوم ، فخلال افتتاحه لتلك المشرعات و بعدما شاهد الفيديو التوضيحي الخاص بعمل وزارتي النقل و الاسكان اللذان قاما بتوضيح مقدار الجهود التي تم بذلها خلال الفترة الماضية من اجل انجاز تلك المشروعات و هي عدد من مشروعات الوزارتين مثل محور روض الفرج الضبعة و طريق البحر الاحمر الصعيد ، و خلال الافتتاح اكد الرئيس السيسي ان الدولة تسعى الى حل مشكلة العشوائيات حلا جذريا و قد اكد سيادة الرئيس ان الدولة بالتأكيد ترعى جيداً هؤلاء القاطنين بالعشوائيات و سوف تقوم بعمل الجهود اللازمة من اجل تسكينهم في منازل مغلقة ، و قد اكد السيسي ان هناك عدد من المشكلات يجب حلّها ايضا الى جانب مشكلة العشوائيات ، فهناك مشكلة ارتفاع الاسعار التي باتت احد المشكلات الرئيسية التي يواجهها مجتمعنا المصري خلال الفترة الحالية و هذا بالتأكيد نتيجة للازمة الاقتصادية التي تمر بها البلاد .

السيسي يأمر بازالة المنازل الواقعة برأس غارب :

هذا و قد امر الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي ممثلي وزارة الاسكان ان يقوموا بإزالة المنازل الواقعة في رأس غارب عند مجرى السيول ، حيث امر الوزارة ان تقوم باخلاء عدد تسعمائة شقة و نقلهم الى المنازل الجديدة و هذا حتى يتم اخلاء المنازل القديمة المتضررة ، حيث اكد ان عملية الاخلاء سوف تكون في مصلحة السكان ، و هذا لانهم سوف ينقلون الى منازل جديدة و لهذا فالمنازل القديمة لن يكون لها قيمة ، و لذلك امر الرئيس بإزالتها كلياً لعدم ضمان العودة اليها مرة اخرى ، يذكر ان عملية افتتاح السيسي لهذه المباني و الطرق كانت عبر الفيديو كونفرانس فبالإضافة الى افتتاح تلك الطرق و المحاور و الوحدات السكنية قد تم افتتتاح كباري ايضا مثل كوبري ميدان الساعة الذي يقع في منطقة الساعة بالاسكندرية .

تصريحات الرئيس بخصوص المشروعات الضخمة في الفترة الحالية :

صرّح الرئيس السيسي عن عدد من التصريحات التي تخص افتتاح مثل هذه المشروعات الضخمة في الفترة الحالية على الرغم من احتياج الدولة الى الدعم الاقتصادي للمواطن بشكل اكبر من احتياجها لافتتاح تلك المشروعات حاليا على وجه الخصوص ، فقد اكد السيسي ان افتتاح تلك المشروعات خاصة في الوقت الحالي هدفه تلبية مطالب الشعب تلبية كاملة و اضاف ان الدولة سوف تكون في المكانة التي نأمل بها جميعا و التي نستحقها خلال فترة وجيزة ، اما بخصوص مشكلة الصرف التي عانت منها كلا من الاسكندرية و البحيرة خلال العام الماضي ، فقد اكد الرئيس ان تكلفة حل تلك المشكة قد تكلفت وحدها مبلغا يفوق المليار جنيه و هذا المبلغ تم توفيره من خلال صندوق تحيا مصر ، فعملية تغيير الطمبات بعد انتهاء العمر الافتراضي لها هو الامر الذي تكلف تلك التكلفة التي تم الاعلان عنها .

هذا و قد اكد سيادة الرئيس ان البلاد كانت قائمة على نظام اقتصادي قديم من المفترض انه كان يريح المواطن و هذا ليس لانه نظام ممتاز بل لانه نظام كان المواطن قد تعود عليه لعشرات السنين ، بينما هذا النظام لم يكن بالنظام الجيد و لهذا كان على الدولة ان تتخذ نظام جديد و هدفه الاول و الاخير هو الارتقاء بالدولة و المواطن و هذا كله في صالح المواطن المصري و في صالح الاجيال القامة التي بالتأكيد سوف تنعم بثمار ما تسعى الدولة اليه الان .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *