الرئيسية » اخبار مصر » تحقيقات النيابة تكشف تورط ضباط شرطة مفصولين بواقعة اغتيال السيسى
بشاير الخير
الرئيس السيسى

تحقيقات النيابة تكشف تورط ضباط شرطة مفصولين بواقعة اغتيال السيسى

تمكنت نيابة امن الدولة العليا بمصر من انتهاء التحقيقات المتعلقة بالمتهمين المنتمين الى التنظيم الارهابى داعش ، و ذلك بعد ان ثبت تورطهم فى واجهة اغتيال الرئيس المصرى الحالى عبد الفتاح السيسى اثناء اداء فريضة العمرة فى عام 2014 الماضى ، بالاضافة الى عدد من الشخصيات العامة و الشهيرة ، و قد امرت نيابة امر الدولة باحالتهم الى القضاء العسكرى لمعاقبتهم على جميع التهم المنسوبة اليهم .
و قد تبين من التحقيقات المتواصلة الى انتماء هذه العناصر الارهابية الى جماعة داعش ، و اوضحت التحقيقات ان هذه العناصر الارهابية تورطت بشكل كبير فى الهجمات المسلحة على العناصر الامنية فى منطقة سيناء ، و ثبت ان هذه الجماعات تورطت فى اغتيال السيسى مرتين ، المرة الاولى اثناء تواجده فى مدينة مكرمة المكرمة من اجل اداء فريضة العمرة ، و فى ذلك الوقت انتشرت بعض المعلومات التى تفيد باقامة السيسى فى فندق سويس ، و حاول المتهمين اغتيال الرئيس من خلال زرع متفجرات بداخل هذا الفندق عن طريق زوجات احدى العناصر الارهابية .
و يذكر ان المرة الثانية التى تعرض اليها الرئيس المصرى عبد الفتاح السيسى الى واقعة الاغتيال ، كانت داخليا و ذلك من خلال مجموعة  من ضباط الشرطة السابقين و المفصولين من اعمالهم ، و حاول هؤلاء استهداف موكب سيادة الرئيس السيسى بالطريق العام ، و هذه الخلية الارهابية تتكون من ستة رجال شرطة سابقين بالاضافة الى طبيب اسنان ، و هناك الكثير من التهم التى وجهت الى هذه العناصر الارهابية ، و اهم هذه الاتهامات هى اغتيال السيسى و بعض القضاة بمحافظة شمال سيناء و عدد من الهجمات الارهابية بمحافظة شمال سيناء .

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *