الرئيسية » اخبار مصر » تصدر هاشتاج رفع حظر استيراد الدواء على مواقع التواصل الاجتماعى
توقف مستشفيات الجامعة عن اجراء العمليات
ازمة الدواء فى مصر

تصدر هاشتاج رفع حظر استيراد الدواء على مواقع التواصل الاجتماعى

قام عدد كبير من الاعلامين بعرض المعاناة الشديدة التى يتعرض لها مرضى الفشل الكلوى فى مصر و ذلك لعدم وجود المستلزمات الطبية التى يمكن من خلالها اجراء جلسات غسيل الفشل الكلوى ، و هذا ما اثار استياء و غضب المواطنين و خاصة بعد تصريحات السيد وزير الصحة بعدم قبول جشع شركات الادوية و زيادة اسعار الادوية و المستلزمات الطبية .

حملة قوية على مواقع التواصل الاجتماعى للمطالبة باستيراد الأدوية :

و قام عدد كبير من رواد مواقع التواصل الاجتماعي بشن حملة قوية على الحكومة المصرية و على شركات الادوية لوقف نزيق دماء الضحايا المصريين الأبرياء و عودة استيراد الادوية من جديد ، و بعد ساعات قليلة من نشر هذه الحملة و هذا الهاشتاج ، تصدر القائمة و اصبح الاعلى قراءة ، و هذا يؤكد تضامنا جميعا مع المرضى الأبرياء الذين لا يبالى بهم احد .

و قد اعلن البعض عن السبب الحقيقى وراء ظهور ازمة الادوية فى مصر ، و التى ترجع الى القرارات الهامة التى اصدرها البنك المركزى بالاتفاق مع الحكومة المصرية و التى تتضمن زيادة سعر الدولار الامريكى فى البنوك و وصوله الى ثلاثة عشر جنيهات ، و كان لهذا القرار دور كبير فى اعلان شركات الادوية عن زيادة اسعار المواد الخام التى يتم استيرادها من الخارج و دخولها فى صناعة الادوية ، و قد اعلن السيد وزير الصحة عن رفضه لزيادة اسعار الادوية ، و خاصة بعد زيادتها منذ فترة قليلة .

و من اجل ايجاد الحلول اللازمة للتغلب على ازمة الدواء ، دعت الحاجة الى ضرورة عقد اجتماع موسع بين اهم القادة المسؤلين بوزارة الصحة مع اصحاب شركات الادوية فى مصر ، و على الرغم من استمرار هذا الاجتماع لفترة طويلة الا انه لم يسفر عن اى نتائج ايجابية ، و ذلك بعد ان طلب السيد وزير الصحة من اصحاب شركات الادوية عدم رفع الاسعار لحين استقرار سعر الدولار الامريكى فى مصر ، و هذا ما رفضته شركات الادوية و قررت ان تتوقف عن انتاج هذه الادوية لاجبار الحكومة المصرية على الموافقة على التسعيرة الجديدة للدواء .

و فى السياق نفسه ، قد اكد السيد وزير الصحة بان ظهور ازمة الادوية فى مصر ليس لها اى اساس ، و انما قام اصحاب شركات الادوية بالاعلان عن رغبتهم فى زيادة اسعار الادوية ،  و السبب فى ذلك هو تحرير سعر الصرف و زيادة سعر الدولار الامريكى فى البنوك المصرية ، و رفض السيد وزير الصحة قبول اى زيادة فى اسعار الادوية.

و عبر السيد وكيل لجنة الصحة بمجلس النواب الدكتور ايمن ابو العلا عن الدور الهام و الفعال الذى يقوم به سيادة الرئيس المصرى عبد الفتاح السيسى من اجل التخلص من كافة المشكلات و الازمات التى يتعرض لها الشعب المصرى ، و من اجل ذلك اصدر قرار هام و ذلك من اجل القضاء على ازمة الدواء فى مصر ، و هى ان تقوم الحكومة المصرية بتحمل الزيادة فى اسعار الادوية .

و حتى يتم التخلص من هذه المشكلة بشكل نهائى ، اعلن السيد رئيس لجنة الصحة الدكتور مجدى مرشد عن بعض الحلول التى من الممكن ان تتخذها الحكومة المصرية  ، و التى يمكن من خلالها القضاء على ازمة الدواء ، و منها ان تقوم الدولة باعفاء جميع شركات الادوية من دفع الضرائب ، بالاضافة الى محاولة تعويضهم عن الخسارة برفع اسعار المواد الخام .

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *