الرئيسية » اخبار العالم » ترقب العالم لحدوث ظاهرة القمر العملاق النادرة منذ 68 عاما
ظاهرة نادرة
ظاهرة القمر العملاق

ترقب العالم لحدوث ظاهرة القمر العملاق النادرة منذ 68 عاما

يترقب العالم اليوم الاثنين الموافق الرابع عشر من شهر نوفمبر لعام 2016 ظاهرة فريدة و نادرة ، و هذه الظاهرة اطلق عليها العلماء اسم ظاهرة القمر العملاق ، و خلال السطور القادمة سنتعرف معكم على سبب اطلاق على هذه الظاهرة هذا اباسم ، و ما هو السبب فى حدوثها ، بالاضافة الى موعد تكرارها خلال الاعوام القادمة ، تابعونا .
و هذه الظاهرة هى فريدة و نادرة و يتكرر حدوثها على نحو اعوام طويلة ، و يذكر ان اخر مرة شهدها فيها العالم هذه الظاهرة منذ حوالى ثمانية و ستون عاما و ذلك فى عام 1948 الماضى ، و بما ان هذه الظاهرة اطلق عليها اسم القمر العملاق فهذا يعنى ان هذه الظاهرة حدوثها متعلق بالقمر ، و تحدث هذه الظاهرة عندما يقترب القمر من الارض و تكون هذه المسافة هى اقل مسافة لتواجد القمر بالقرب من الارض ، و عندما قام العلماء برصد هذه المسافة تبين انها تبلغ حوالى 356 الف و 509 كيلو متر .

موعد تكرار حدوث ظاهرة القمر العملاق خلال الاعوام القادمة :

و اعلن العلماء عن اقرب بقعة فى الارض يمكن من خلالها الاستمتاع بهذه الظاهرة و هى بالمملكة المتحدة الأمريكية فى مساء اليوم الإثنين الرابع عشر من شهر نوفمبر ، كما قام العلماء بدعوة الجميع للاستمتاع بمشاهدة هذه الظاهرة التى لن يتكرر حدوثها الا بعد حوالى ثمانية عشر عاما و بالتحديد فى يوم الخامس و العشرين من شهر نوفمبر القادم لعام 2034 ، و عندما يكون القمر على هذه المسافة القريبة من الارض ، صرح العلماء بان القمر يزداد فى الحجم بنسبة 7 % و هذا بالاضافة الى زيادة بريقه بنسبة 15 % ، و هذه النسبة صغيرة للغاية و لهذا السبب لا يمكننا ملاحظتها بالعين المجردة ، و لكن يمكن رصد الاختلاف من خلال مجموعة من الاجهزة المعنية بذلك .

سبب تسمية هذه الظاهرة النادرة باسم القمر العملاق :

و كما يعلم جميعنا ان القمر يدور حول كوكب الارض فى مدار بيضاوى ، و هذه الدورة تستغرق سبعة و عشرون يوما ، و يمكننا رؤية البدر عندما يكتمل دوران القمر حول الأرض ، و فى هذه الحالة تقوم الشمس باضاءة القمر المظلم و هذا ما يجعلنا نرى القمر بدرا ، و عندما تحدث ظاهرة الحضيض القمرى و هى ظاهرة اقتراب القمر من كوكب الأرض و يكون القمر بدر ، فهذا ما اطلق عليه العلماء اسم ظاهرة القمر العملاق و هى اتفاق اقتراب القمر من كوكب الأرض مع القمر البدر ، و مع الجدير بالذكر ان ظاهرة الحضيض القمري لا تتفق دائما مع تمام البدر .

و من المؤكد ان هناك بعض الاختلافات بين القمر البدر و القمر العملاق ، و هذا ما قام العلماء بتوضيحه الى الناس ، و نلاحظ ان القمر العملاق يزداد شدة بريقه عن القمر البدر و ذلك بنسبة 30 % ، و اما بالنسبة للحجم فان نسبة الاختلاف بينهما صغيرة للغاية و التى تبلغ حوالى 14 % ، و قد اكد الدكتور كريس نورث على صعوبة ملاحظة الفروق بين القمرين بالعين المجردة ، و لكن يمكننا ان نلاحظ هذه الفروق و النسب و ذلك بعد ان نشاهد صور القمر البدر و الصور الخاصة بظاهرة القمر العملاق ، و لكنه اكد على ضرورة مشاهدة ظاهرة القمر العملاق و الاستمتاع بمشهد القمر الرائع ، و كان لمدير مركز هايدن بلاتينيوم في نيويورك راى مغاير حول هذه الظاهرة ، و هى ان حدوثها لا يستحق كل هذه الضجة الكبيرة.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *