الرئيسية » اقتصاد » اسعار العملات في البنك الاهلي لتعاملات اليوم بناءا على العرض و الطلب
وظائف البنك الاهلي المصري
شعار البنك الاهلي المصري

اسعار العملات في البنك الاهلي لتعاملات اليوم بناءا على العرض و الطلب

ننشر لكم الان اسعار العملات في البنك الاهلي المصري و هذا بناءا على تعاملات اليوم و بناء على العرض و الطلب و هذا بعد ان قام البنك المركزي بترك سعر الجنيه يتحدد بأليات قانون العرض و الطلب دون اى تدخل منه في سعر الجنيه مقابل العملات الاخرى ، يذكر ان قرار البنك المركزي الاخير الذي تم اصداره في يوم الخميس السابق كان قرارا جريئا على حد وصف الخبراء الاقتصاديين في البلاد حيث اكد العديد من خبراء الاقتصاد في مصر ان قرار البنك المركزي بتعويم الجنيه المصري يعتبر قرار صعب و لكن واجب الاخذ خاصة خلال هذه الفترة في مصر ، فالبلاد كما نعلم انها تواجه العديد من التحديات الصعبة و اهم تلك التحديات هي تحديات الاصلاح على كافة الاصعدة فمصر تحتاج خلال الفترة الحالية للكثير من الجهود سواء الجهود الذاتية او المالية من اجل النهوض بالاحوال بشكل عام ، الجدير بالذكر ان مصر تلقت العديد من المساعدات خلال الفترة السابقة و لكن حان وقت العمل الذاتي و بذل الجهود و اتخاذ قرارت جريئة من اجل النهوض بالبلاد و عدم العودة الى الوراء مرة اخرى .

اسعار العملات في البنك الاهلي :

و الان نطلعكم على قائمة ب” اسعار العملات في البنك الاهلي ” ليومنا هذا الثلاثاء الموافق للثامن من شهر نوفمبر للعام 2016 ، الجدير بالذكر ان الاسعارتختلف على مدار الساعة بين كل بنك و الاخر و هذا على اساس العرض و الطلب بعد ان تم تعويم الجنيه المصري و ترك السعر في يد البنوك المحلية بالبلاد ، فالعرض و الطلب هو فقط المسئول عن تحديد قيمة العملات الى جانب الجنيه المصري ، الجدير بالذكر ان هذا القرار قد ادى الى سخط كبير من قبل المصريين و لكن على الرغم من السخط الى ان طارق عامر بالفعل قد اتخذ هذا القرار و تم بدء العمل به منذ ايام ، و بالتأكيد هناك حكمة من اتخاذ هذا القرار و سوف يتم الرجوع عن الامر و تدخل يد البنك المركزي في تحديد سعر الجنيه مرة اخرى و لكن في الفترة القادمة .

اسعار العملات في البنك الاهلي
اسعار العملات

من الجدير بالذكر ان اسعار العملات بشكل عام تختلف امام الجنيه المصري على مدار الساعة و هذا بالفعل ما لاحظناه خلال الفترة الحالية على وجه الخصوص ، فالارتفاعات و الانخفاضات التي تحدث في اسعار العملات غالبا ما تتأثر بكافة ما يحدث بالعالم في الفترة الحالية ، و من ابرز الظروف التي اثرت بشكل كبير على مجريات الامور و على العملات و اسعارها هي ” الانتخابات الرئاسية الامريكية ” ، فهي التي تسيطر على المشهد خلال الفترة الحالية و لهذا فانها سوف تؤثر بالتأكيد على اسعار العملات و ليست اسعار العملات فقط هي التي سوف تتأثر فقط بل و ايضا اسعار النفط و اسعار الذهب و غيرها من الامور  الاخرى التي بالتأكيد سوف تستقر باستقرار الظروف العالمية عاجلا ام اجلا ، على نفس السياق قد وجدنا ان البلاد تمر بالوقت الحالي بأزمة اقتصادية و هذا الشئ لا يمكن انكاره و قد ظهرت الازمة على زيادة اسعار السلع الاساسية و هذا ما اثر على المواطن الفقير و ادى الى اثارة الجدل حول الحكومة ، و قد وصل الامر الى الدعوة لثورة و تم اطلاق اسم ” ثورة الغلابة ” على تلك الثورة و تم وضع تاريخ الحادي عشر من نوفمبر تاريخا اساسيا لها و لازال الكثيرين يترقبون ما سوف يحدث في هذا التاريخ بمصر .

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *