الرئيسية » اخبار مصر » اغتيال قائد الفرقة التاسعة على يد الارهاب المسلح وجنازة عسكرية للشهيد
قائد الفرقة التاسعة
العميد عادل رجائى

اغتيال قائد الفرقة التاسعة على يد الارهاب المسلح وجنازة عسكرية للشهيد

فى مشهد حزين تم روايته من جانب زوجة الشهيد الراحل عادل رجائى ، قامت الاعلامية سامية زين العابدين بعدد من التصريحات التى تعمل على بيان كيفية استشهاد زوجها قائد الفرقة التاسعة وهو امام منزله الخاص والمتواجد فى مدينة العبور .

استشهاد قائد الفرقة التاسعة على يد 3 مسلحين :-

فقد قامت السيدة سامية زين العابدين بالتاكيد على استشهاد زوجها قائد الفرقة التاسعة مدرعات العميد عادل رجائى وذلك فى الصباح من يوم امس السبت 22 اكتوبر ، حيث اعلنت انها كانت فى داخل منزلها الموجود فى مدينة العبور بالقاهرة حين سمعت صوت اطلاق نيران كثيف امام المنزل ، ولكنها لم تستطيع رؤية الجناة بعد خروجها بسبب هروبهم السريع بعد اطلاق النار على زوجها عادل رجائى هو ومن معه من المرافقين وهو الحارس الشخصى له بالاضافة الى سائق السيارة ، كما ايضا قامت الاعلامية والزوجة سامية بالاعلان على ان شهود العيان من الجيران قد تم تاكيد كل منهم على ان عدد العناصر المسلحة التى قد قامت باطلاق النيران فى هذا الحادث المؤلم هو 3 من المسلحين الارهابين .

مقتل السائق والعميد :-

وقد اكدت المصادر الامنية انه فور دخول السائق والحارس والعميد قائد الفرقة التاسعة مدرعات المستشفى العسكرى تم وفاتهم فى الحال ، بينما يتم معالجة حارس الامن الشخصى للشهيد عادل رجائى الذى قد اقيمت له جنازة عسكرية قامت من امام مسجد المشير طنطاوى ، وقد حضر هذة الجنازة اعداد من الشخصيات الهامة المدنية والعسكرية وعلى راسهم وزير الدفاع المصرى وهو الفريق اول صدقى صبحى وزير الانتاج الحربى اللواء محمد العصار ، بالاضافة الى وزير الاوقاف المصرية ، وعدد من اعضاء مجلس الشعب مثل الشيخ اسامة الازهرى واخرين ممن يمثلون القيادات العليا فى الكثير من المؤسسات والهيئات الحكومية .

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *