الرئيسية » اخبار العالم » تنظيم داعش يفجر منشآت حكومية في مدينة كركوك العراقية مما أدى إلى سقوط قتلى
داعش
مقاتل من تنظيم داعش

تنظيم داعش يفجر منشآت حكومية في مدينة كركوك العراقية مما أدى إلى سقوط قتلى

جاء عن مصادر أمنية أن تنظيم داعش من المعتقد أنه هو المسؤول عن تفجير مبان في مدينة كركوك، حيث قام مهاجمين قيل أنهم ينتمون لتنظيم الدولة الإسلامية ما يصطلح عليه بتنظيم داعش، قاموا في وقت مبكر من صباح هذا اليوم الجمعة، بمهاجمة محطة كهرباء ومجموعة من المنشآت الحكومية، في مدينة كركوك النفطية المتواجدة في شمال العراق، مما أدى الى مقتل ثمانية أشخاص، في حين أن مجموعة من الآرهابيين مايزالون مختبئين بداخل فندق ومسجد، وقام تنظيم داعش في بيان عبر الإنترنت، بالإعلان على أنه مسؤول عن ذلك الهجوم. في حين قامت السلطات بفرض حظر التجوال في مدينة كركوك.

هجوم تنظيم داعش أسفر عنه مقتل ثمانية في صفوف العراقيين وثمانية آخرين من المهاجمين

وأوضحت مصادر طبية بأن ستة أفراد من قوات الأمن لقوا حتفهم في هذا الهجوم، وكذلك قتل إيرانيان كانا يشتغلان مع فريق الصيانة، في محطة الكهرباء التي توجد خارج مدينة كركوك، وصرحت المصادر الأمنية، بانه تم مصرع ثمانية من الذين قاموا بهذا الهجوم، في احتمال أن يكونوا قاموا بتفجير أنفسهم، أو عندما كانوا مشتبكين مع قوات الأمن، وقامت القوات الكردية بإفراغ جميع المنشآت، التي تمت السيطرة عليها من المهاجمين، في حين لا يزال عدد منهم بداخل مسجد وفندق، ومازالت المعركة قائمة، وجاء في شهادات لبعض سكان مدينة كركوك، أنهم كانوا يسمعون دوي انفجارات منذ الساعة الواحدة صباحا من هذا اليوم.

وصرحت مصادر بأن التيار الكهربائي لم ينقطع في المدينة، حيث منشآت إمدادات الكهرباء، ومباني إنتاج النفط الخام، لم يتم استهدافها ولم تتعرض للهجوم، والجذير بالذكر، بأن قوات البشمركة الكردية كانت قد فرضت سيطرتها على مدينة كركوك في سنة 2014، بعدما كان الجيش العراقي قد انسحب منها، عندما توغل مقاتلي تنظيم داعش في مناطق شمال وغرب العراق. ونذكر أن هذه الهجمات التي حصلت في كركوك جاءت بعد مرور أربعة أيام عن انطلاق العملية العسكرية االتي تقوم بها القوات العراقية والكردية، مدعومة من التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة، لتحرير الموصل آخر أكبر المدن، التي توجد تحت قبضة تنظيم داعش الإرهابي في العراق.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *