الرئيسية » اخبار الرياضة » رئيس الاسماعيلى يلجأ الى العقوبات المالية للتخلص من النتائج السلبية للفريق
الاسماعيلى
اسلام جمال

رئيس الاسماعيلى يلجأ الى العقوبات المالية للتخلص من النتائج السلبية للفريق

بدأ رئيس نادى الاسماعيلى ابراهيم عثمان الاعتماد على سياسة جديدة داخل النادى من اجل القضاء على النتائج السلبية التى يحققها الفريق منذ بداية بطولة الدورى المصرى الممتاز حيث وجد عثمان ان سياسة المكافآت والتحفيز ليست كافية لاعادة الفريق الى مساره الصحيح للمنافسة على لقب بطولة الدورى وباقى الالقاب المحلية التى من المقرر ان يشارك بها الفريق خلال الموسم الحالى.

ووجد عثمان ان الحل الامثل للقضاء على التخاذل الذى يظهر فى اداء بعض لاعبى الفريق، والذى يتسبب فى النتائج السلبية التى يحققها الفريق هو فرض العقوبات المالية على هؤلاء اللاعبين مما يجبر جميع لاعبى الفريق على بذل اقصى جهد لهم خلال المباريات من اجل تحقيق الفوز لتجنب خصم اى مبالغ مالية عليهم فى حالة فشلوا فى تحقيق النتيجة الايجابية لصالح الدراويش فى المباريات الرسمية.

وجاء هذا القرار بعد ان فشل الفريق فى الحصول على الثلاثة نقاط كاملة من مباراة الجولة الثالثة من بطولة الدورى المصرى التى لعبها الفريق مع طلائع الجيش، وانتهت بالتعادل الايجابى بهدف لكل فريق مما ادى الى خسارة الفريق الى نقطتين اضافيين بجانب الثلاثة نقاط التى كان قد خسرها الاسماعيلى فى المباراة الاولى من بطولة الدورى بعد هزيمته من فريق الاهلى فى الجولة الاولى بهدف دون رد.

وقرر ابراهيم عثمان توقيع عقوبة مالية على ثنائى الفريق احمد جمال وشكرى نجيب اللذان قدما اداءا ضعيفا للغاية خلال المباراة السابقة، وادى تخاذلهما فى الاداء الى احراز الطلائع هدف التعديل بعد ان كانت الدراويش متقدمة بهدف فى البداية، ولم يتم الاعلان عن قيمة العقوبة المفروضة الا ان ابرهيم عثمان اكد ان هذه السياسة هى التى ستتبع مع جميع اللاعبين المتخاذلين فى الفريق.

كما اعلن عن عقده جلسه مع المدير الفنى للفريق عماد سليمان من اجل التعرف على خطته خلال المرحلة القادمة من اجل تعديل الاخطاء التى ظهرت على الفريق فى المباريات السابقة، وخاصة ان الفريق امامه فترة طويله للاستعداد من جديد فى ظل توقف بطولة الدورى مدة لن تقل عن اسبوعان.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *