الرئيسية » اخبار الرياضة » خالد القماش يفتح النار على مجلس ادارة الاسماعيلى عقب اقالته
خالد القماش
المدير الفنى السابق للاسماعيلى

خالد القماش يفتح النار على مجلس ادارة الاسماعيلى عقب اقالته

اعلن خالد القماش المدير الفنى المقال حديثا من تدريب الفريق الاول بنادى الاسماعيلى عن اقامته لمؤتمر صحفى لتوضيح بعض الامور الخاصة بنادى الاسماعيلى والامور الداخلية الحادثة من مجلس الادارة فى الوقت الحالى حتى يرفع عن عاتقه المستوى السيئ الذى ظهر عليه فريق الاسماعيلى فى المبارة الاخيرة امام الزمالك فى نصف نهائى بطولة كأس مصر، والتى انتهت بهزيمة الدارويش برباعية نظيفة.

وكان مجلس الادارة لنادى الاسماعيلى قد عقد جلسه يوم امس واستقر على تقديم الشكر الى خالد القماش بعد فشله فى الحصول على اى بطولات هذا الموسم ولم يقدم اى جديد للفريق منذ توليه مهمة تدريب الفريق فى منتصف الموسم خلفا للمدرب احمد حسام ميدو هذا الامر اثار غضب القماش بشدة وجعله يصرح باقامة مؤتمر صحفى لفضح مجلس الادارة الحالى الذى يرى انه المتسبب الاول فيما آلت اليه الامور فى الفترة الحالية والمستوى السيئ الذى ظهر عليه الفريق فى المبارة الاخيرة امام الزمالك والتى يحمل القماش اياها لمجلس الادارة بينما يحملهل مجلس الادرة للقماش.

واشار القماش فى احد التصريحات الخاصة به والتى ادلى بها للمرة الاولى بعد قرار اقالته من تدريب الاسماعيلى ان مجلس الادارة الحالى هو السبب الاول فى فشل الفريق فى الاستمرار على المستوى المميز الذى ظهر عليه عند توليه مهمة تدريب الفريق فى البداية، واوضح ان مجلس الادارة الحالى فى حالة استمراره لن يعود الفريق الى سابق عهده اى كان المدير الفنى القادم للفريق.

واوضح القماش ان مجلس الادارة كان يعانده وفشل فى تنفيذ اى من طلباته من اجل تدعيم صفوف الفريق فى موسم الانتقالات الحالى، وان كل التعاقدات التى قام بها النادى فى الميركانو الصيفى الحالى والتى وصل عددها الى ستة تعاقدات بداية من المهاجم الافريقى جون اوتاكا مرورا بشريف حازم واحمد الصعيدى وسامح عبدالفضيل بالاضافة الى عمرو عبدالفتاح ومحمد ابوالمجد بوشا كانت تعاقدات من جهة مجلس الادارة حيث اوضح انه لم يطلب التعاقد مع اى من هؤلاء اللاعبين.

كما اكد القماش فى هذا التصريح انه قد طلب بعض اللاعبين فى بعض المراكز التى يرى ان الفريق بحاجة الى تدعيمها فى الموسم القادم الا ان الادارة قد فشلت فى تنفيذ اى من هذه الصفقات وضربت بها عرض الحائط، ولجأت الى التعاقد مع بعض اللاعبين الغير مقتنع بيهم فنيا ولم يطلب التعاقد معهم فى الفترة الحالية.

واضاف القماش ان التخلى عن بعض لاعبى الفريق فى الفترة الحالية هو ما اثر بشكلواضح وصريح على اداء الفريق فى الفترة الحالية بعد ان استغنى الفريق عن بعض العناصر الهامة فى الفريق مثل مروان محسن الذى رفض القماش التخلى عنه خلال الفترة الحالية لحاجة الفريق الى جهوده، وخاصة انه كان القوام الاساسى الذى يقام عليه هجوم الدارويش طوال الموسم السابق مما كان يجعل رحيله انهيار لخط الهجوم.

واكد القماش ان مجلس الادارة كان ينوى التخلى عن محمد فتحى لاعب وسط الفريق لصالح نادى الزمالك الا انه تمسك باللاعب بشدة ورفض التفريط به، وهدد بفضح الامر امام الجمهور والراى العام وهو ما جعل مجلس الادارة يتراجع عن قراره بالاستغناء عن فتحى ويقرر الابقاء عليه للموسم القادم خاصة ان فتحى يعد من افضل لاعبى الوسط فى الدورى المصرى فى الفترة الحالية.

وفى نهاية حديثه اعلن القماش انه قد سبق وتقدم باستفالته بالفعل عقب انتهاء بطولة الدورى المصرى بعد ان اتخذت الادارة سياسية لم تنال اعجابه باتخاذها عدة قرارته عكس رغبته الا انه تولى تدريب الفريق فى مبارة الزمالك السابقة للحفاظ على استقرار الفريق وعدم التأثير على اللاعبين خاصة انه احد ابناء قلعة الدارويش الا انه انهى علاقته مع الفريق عقب انتهاء المبارة مباشرة دون الانتظار لقرار الادارة باقالته كما ادعى مجلس الادارة الحالى.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *